مدارس الليسيه تبدأ اضرابا عن الطعام من أجل عودة " الوزير " لمنصب المدير !!

كتب / محمد الغزاوي 2011-06-10 16:58:20

أعلنت أسرة العاملون بمدارس ليسيه الحرية ببورسعيد اعتصامهم المفتوح داخل المدرسة لحين العدول عن قرار الغاء اعارة  ياسر الوزير مدير المدارس وعودته لعمله الاصلى بمديرة بورسعيد التعليمية .. وكان العاملين بالمدارس قد بدأوا اعتصامهم صباح أمس امام مبنى محافظة بورسعيد ثم نقلوه الى داخل المدارس .

وأكدت مجموعة كبيرة من العاملين خلال بلاغ وقعوا عليه لتقديمه الى المحامى العام الاول ببورسعيد بانهم سيدخلون صباح الغد – السبت - فى اضراب كامل عن الطعام ليقينهم بان قرار الغاء اعارة المدير قرار تعسفى ظلم فيه بناء على افتراءت ناظرة المدرسة التي صدر قرارا بوقفها عن العمل لصرفها مبالغ بدون وجه حق بالاضافة الى اضطهادها العاملين بالمدرسة واستغلالها نفوذها كونها زوجة احد قيادات وزارة الداخلية بمديرية أمن بورسعيد .

هذا وقد صرح بعض العاملين للمدرسة بانهم فوجؤا عند لقائهم بوكيل وزارة التربية و التعليم انه لايعلم شيئا عن القراروانه فوجئ به مثلهم وانه هو شخصا حزين لتلك القرار من جانب و سعيد به من جانب اخر كون مدير المدارس الملغى اعارته كادر من الكوادر التعليمية التى تعتمد عليها المديرية باعتباره كان مديرا لادارة المتابعة المركزية قبل اعارته للعمل مديرا لمدارس الليسيه .

وقد في اطار مساعي مجلس الأمناء والاباء والمعلمين بالمدرسة أجرت رئيسة المجلس الاعلامية نسرين صالح اتصالا هاتفيا باللواء احمد عبد الله محافظ بورسعيد أوضح خلاله بان الخلاف بين مدير المدارس وناظرة المدرسة وصل الى النيابة العامة والتى اتخذت بشأنه قرارها حيال الاثنين بسداد المدير مبلغا ماليا قدره  18000 جنيه بينما قامت الناظرة بسداد مبلغ 17500 جنيه لحين انتهاء التحقيقات مما يشكل لاحدهما او الاثنين معا ادانة وهو ما وضع الجميع فى حرج وان القرار جاء للحفاظ على سيرالعملية التعليمية واستقرارها واحتراما لأليات القانون .

أضافت رئيس مجلس الامناء بمدارس الليسيه أن المحافظ أكدت خلال الاتصال الهاتفي علي انه لاتستر على فساد , واضاف انه عند الانتهاء من القضية سيحصل كل منهما علي حقه الطبيعى وفقا لقرارات القضاء المصرى الذى يحترمه الجميع ويلتزم بتنفيذ أحكامه .