أنصار الرئيس المعزول يقطعون الشوارع المحيطة بمسجد التوحيد .. وقيادة أخوانية تصدر فتوي بالجهاد ضد قوات الشرطة !!

كتب / عبد الفتاح حافظ 2013-08-14 13:32:34

مؤيدى الرئيس المعزول أمام مسجد التوحيد ببورسعيد

مؤيدى الرئيس المعزول أمام مسجد التوحيد ببورسعيد

احتشد المئات من أنصار الرئيس المعزول في الساعات الأولي من صباح اليوم بمحيط مسجد التوحيد , وتعالت النداءات الأخوانية باطلاق النفير العام لحشد أنصارهم من المنتمين للتيار الاسلامي , لمواجهة فض قوات الشرطة لاعتصامي رابعة العدوية والنهضة .. كما أصدر أحد القيادات الأخوانية مدعوما بتأييد بعضا من القيادات المنتمية الي الجماعة السلفية , بأن الجهاد ضد رجال الشرطة فرض عين وجب علي كل مسلم ،  , وهي الفتوي التي ترددت كثيرا عبر مكبرات الصوت بالمسجد .

.. وقام امام مسجد " التوحيد" صباح اليوم - الاربعاء – باستخدام مكبرات الصوت بالمسجد لدعوة مؤيدي الرئيس المعزول بالنزول الفوري الي الشارع لمناصرة اخوانهم في ميداني رابعة العدوية والنهضة ، والتصدي قوات الشرطة والجهاد ضدهم ، بعد اتهامهم بقتل مناصري المعزول بميداني رابعة والنهضة ، علي حد قول امام المسجد المنتمي لجماعة الأخوان , وتكررت نداءاته علي أنصار  المعزول " حي علي الجهاد .. حي علي الجهاد" ، حيث تجمع المئات منهم , وهتفوا " تكبير " وشوهدوا يستخدمون الهواتف المحمولة لاستدعاء الأهل والعشيرة للحضور الي محيط مسجد التوحيد , فيما ردد العشرات منهم قسم الشهادة واغتسلوا وعطروا أجسادهم , فيما حملت النساء أكفانهن معلنين استعدادهم للشهادة , وقاموا بعمل سواتر ترابية حول الميدان , وبدا واضحا تجميعهم لأكياس وأجولة حجارة وطوب لاستخدامها عند مواجهة قوات الشرطة , وقاموا بغلق الشوارع المؤدية الي مسجد التوحيد , وارتبكت حركة مرور السيارات من والي المناطق السكنية بحي الزهور .