مصادر: «اتحاد العمال» يعد قائمة بأسماء منظمات أجنبية مثيرة للفتنة

كتب / ..................... 2011-05-30 04:14:21

قالت مصادر مسؤولة بالاتحاد العام لنقابات عمال مصر إن الاتحاد يجرى حاليا حصرا بأسماء عدة منظمات أجنبية بدأت إنشاء مكاتب لها داخل مصر بعد ثورة 25 يناير، دون الحصول على موافقات رسمية.

وأضافت المصادر، التى طلبت عدم نشر أسمائها، فى تصريحات لـ«المصرى اليوم»، إن الاتحاد يجهز حاليا مذكرة لعرضها على المجلس الأعلى للقوات المسلحة، تتضمن بيانات هذه المنظمات ونشاط بعض العاملين فى عدة منظمات قائمة بالفعل.

وأوضحت المصادر أن بعض المنظمات الدولية، الموجودة فى مصر تمارس ضغوطا حتى يقبل الاتحاد التعامل مع نظيره الإسرائيلى لكنه يتمسك برفضه التطبيع، وأن بعضها الآخر يعمل على إثارة الفتنة بين العمال المصريين، للتأثير على تماسك النسيج العمالى فى مصر. ورفضت المصادر ذكر أسماء عدة منظمات وصفت أهدافها بـ«المغرضة»، وقالت إنه سيتم إعلان أسمائها عقب تسليم المذكرة لـ«المجلس العسكرى».

وأعلن الاتحاد رفضه مشروع قانون الحريات النقابية، الذى أعده الدكتور أحمد البرعى، وزير القوى العاملة والهجرة، وقال مجلس إدارة الاتحاد، عقب اجتماعه المشترك مع رؤساء النقابات العامة، إن المشروع يهدف إلى «إثارة الفوضى» داخل مواقع العمل، ويعتبر تدخلا فى شؤون التنظيم النقابى، ويسعى لتفتيت وحدته.

قررت القيادات العمالية فى اجتماعها، برئاسة إسماعيل فهمى، القائم بأعمال رئيس الاتحاد العام، إعداد لائحة نموذجية استرشادية لسير العمل النقابى فى المرحلة المقبلة، وإرسالها إلى المجلس الأعلى للقوات المسلحة، قبل الاتفاق على الجدول الزمنى لإجراء الانتخابات العمالية فى أكتوبر ونوفمبر المقبلين.