حسان:حزبان سلفيان ينضمان للحياة السياسية..والطيب:الأزهر مفتوح للسلفيين في كل وقت

كتب / ----------------- 2011-05-10 08:23:34

أعلن الداعية الإسلامي محمد حسان أنه بحث مع الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر مشروع للم شمل التيارات الإسلامية تحت لواء الأزهر.

وقال حسان خلال لقائه مع الدكتور أحمد الطيب في مشيخة الأزهر صباح الثلاثاء، إن المشروع يجمع التيارات الإسلامية ومنها السلفيين في الأزهر ليلتقي الجميع ويعملون تحت مظلته.

وأضاف إنه لا يجوز أن تسقط هيبة الدولة والقانون بهذه الأفعال التي يقوم بها بعض المتشددين فمن يعتدي على كنيسة أو على قبطي تدينه غير صحيح.

وأكد أن من أدبيات وأصول المنهج السلفي تحريم الاعتداء على الكنائس والأقباط، كما أشار إلى أن مشروع بيت العيلة الذي يتبناه الأزهر هو خطوة على الطريق الصحيح للم الشمل ولا ينقصه إلا أن يضاف له بعض الأشخاص.

واستنكر حسان ما حدث في إمبابه وقال لا أتصور رجلا مسلما لا يتحرك بكل قوة وطاقة للحفظ على أمن هذا البلد لأن الفتنة أمر ملعون لا نريد أن تخرج من أيدينا.

وأعلن مشاركة التيار السلفي في الحياة السياسية في الفترة القادمة من خلال حزبين هما حزب الفضيلة وحزب النور، مؤكدا أن تغيير المنكر في المنهج السلفي له أصول وأن تاريخ التسامح يبدأ بتاريخ الإسلام ولن نسمح بظلم مسلم لقبطي ونرجو دعم الأزهر لمشايخ السلفية موضحا أن الطيب وافق على هذه الدعوة وأعلن أن باب الأزهر مفتوح للسلفيين في كل وقت.