عمرو موسى : العزل الجماعى لمليونى عضو بـ « الوطنى » مرفوض

كتب / ..................... 2011-10-14 12:51:36

جدد عمرو موسى، المرشح المحتمل للرئاسة، مطالبه بضرورة الإسراع فى إصدار قانون العبادة الموحد، خلال لقائه فى مقر حملته بالدقى، مساء أمس الأول، وفدا من أعضاء حملته الانتخابية بدمياط، داعيا المصريين إلى توحيد الصف حفاظا على مصلحة مصر وصورتها فى الداخل.

 

وطالب الحاضرون موسى بعدم عزل جميع أعضاء الحزب الوطنى المنحل الذين لم يتورطوا فى إفساد الحياة السياسية أو فى قضايا فساد مالى أو أخلاقى، مؤكدين عدم قانونية إقصائهم جميعا، والاكتفاء باستبعاد رموز الوطنى الذين شاركوا فى تزوير الانتخابات والمطعون فى ذمتهم أمام القضاء.

 

من جانبه أبدى المرشح المحتمل تحفظه على «العزل الجماعى»، مستشهدا بتجربة العراق التى قال إنها دمرت المجتمع إثر عزل أعضاء حزب البعث العراقى من الحياة السياسية، وتساءل: «من يملك سلطة عزل مليونى مصرى من مباشرة حقوقهم السياسية؟».

 

وأشار إلى وجود قوى سياسية تعمل على تأجيل الانتخابات الرئاسية، وقال: «أثق أن المجلس العسكرى بأنه ينوى تسليم السلطة فى غضون 6 أشهر، لأن تمديد المرحلة الانتقالية أكثر من ذلك يعطل العملية الديمقراطية ويزيد من خسائر الاقتصاد المصرى»، وأضاف لأعضاء الحملة إنه ينوى الترشح لدورة رئاسية واحدة، على أن يبدأ منذ اليوم الأول بإصلاح كل الملفات التى «خربت»، بحسب تعبيره.