مسيحيون يتظاهرون أمام كاتدرائية العباسية فى "مليونية قبطية" لمواجهة السلفيين

كتب / هشام العيسوي 2011-05-06 16:30:23

تظاهر حوالى ثلاثة آلاف مسيحي في الكاتدرائية الرئيسية بالعباسية بالقاهرة واحتشد مئات منهم أمام المدخل الرئيسي في إعلان رمزي عن دفاعهم عن الكاتدرائية ضد أي هجوم عليها من أى نوع.
وأكد المتظاهرون الذين وقفوا أمام الكاتدرائية فى وجود أعداد كبيرة من الجيش والشرطة أن تحركهم اليوم يأتي احتجاجا على ما قامت به جماعات من المسلمين المتشددين في الجمعة الماضي أمام الكاتدرائية.
كان آلاف من المسيحيين في مصر توافدوا على الكاتدرائية فيما أطلقوا عليه"مليونية قبطية" احتجاجا على ما قام به السلفيون الجمعة الماضية بالتظاهر أمام مبنى الكاتدرائية احتجاجا على ما دعوه بـ"احتجاز مسلمات بالكنيسة على رأسهم كاميليا شحاته ووفاء قسطنطين".
وقال أحد المتظاهرين فى الكنيسة ويدعى مينا صليب ، "إن المسيحيين فى كافة ربوع مصر أصيبوا بانزعاج شديد من تظاهرة الجمعة الماضية وتوافدوا اليوم من أجل التعبير عن غضبهم وتأكيد دفاعهم عن الكاتدرائية ضد أي هجوم عليها أو اعتداء".
وأضاف أن "الدعوة التى تم إطلاقها للدفاع عن الكنيسة لاقت استجابة فورية نتيجة للهجوم الذي تعرض له قداسة البابا شنودة الثالث".
وتابع "الإعلان عن عدم تنظيم تظاهرة للسلفيين لا يدفعنا إلى التراجع عن التظاهرة للتأكيد على حماية البابا والكاتدرائية".
كان عضو ائتلاف دعم المسلمين الجدد ياسر متولى أكد في وقت سابق أن السلفيين لن ينظموا أية تظاهرات اليوم بشأن قضية اختفاء كاميليا شحاتة زوجة كاهن كنيسة دير مواس بالمنيا في صعيد مصر.
كادت قضية كاميلياأن تتسبب في شهر يوليو من العام الماضي في أزمة طائفية بين المسلمين والمسيحيين حيث يعتقد كثير من المسلمين أنها أشهرت إسلامها ثم أجبرت على العودة للمسيحية وتم احتجازها من قبل الكنيسة.
وقال متولي ، إن الغاء التظاهرات اليوم ليس له علاقة بتظاهرة المسيحيين التى تم الإعلان عنها لأن القرار تم اتخاذه الاسبوع الماضي.
وأضاف أن وسائل الإعلام توجه اتهامات ظالمة للسلفيين بأنهم يثيرون قضايا لايتفق موعدها وأهداف الثورة الحالية وأنها تجهض الثورة ، مؤكدا أن السلفيين قاموا بتظاهرات من أجل قضية كاميليا قبل الثورة وصلت إلى 17 تظاهرة وهو ما يؤكد الاستمرار فى المطالبة بها قبل الثورة.
وتابع "الفعاليات المسيحية التي يتم تنفيذها مقصود بها إرهاب السلفيين من أجل التراجع عن مطالبهم بعودة كاميليا وهو الأمر الذي لن يرجعنا.