رعب في الجامعات لحماية الامتحانات والكنترولات

كتب / ايمان فوزي 2011-05-06 15:38:56

نظرا للظروف الأمنية غير المستقرة بعد ثورة‏25‏ يناير وقرار إلغاء الحرس الجامعي وضعف الإدارات الأمنية الجديدة بالجامعات علي مستوي الجمهورية وقرب امتحانات نهاية العام الدراسي قررت معظم الجامعات المصرية ان تعيد ترتيب أوراقها من الداخل . 

  لمواجهة هذه الظروف الأستثنائية واتخاذ بعض القرارات والخطط قصيرة المدي التي من شأنها تأمين وحماية الطلاب واعضاء هيئة التدريس ومنشآت الجامعة مع سير العملية الامتحانية.. وهذا الرعب طبيعي خوفا من ضياع أوراق إجابات أو اقتحام لجان وغيرهما.
الدكتور ماجد الديب رئيس جامعة عين شمس أكد أن الجامعة يتوافر لديها أمن مدني داخلي يرأسه قيادات مدنية ويتبع أمين الجامعة يعمل جنبا إلي جنب مع الشرطة التي كانت تحافظ علي الأمن الخارجي للجامعة خارج الأسوار وهذا الأمن الإداري عدده كاف حاليا لتأمين مداخل ومخارج الجامعة وقادر ومؤهل لحماية الطلاب وأساتذة الجامعة والمباني من أي عنف أو بلطجة تحدث. وأضاف رئيس الجامعة أنه يمكن أيضا الأستعانة بالشرطة المدنية ودوريات النجدة إذا زادت حالات العنف والبلطجة داخل الجامعة وفي هذه الحالة سيتم التعامل مع هؤلاء الطلاب بشكل من القسوة عن طريق تحرير محاضر رسمية لهم خارج الجامعة وحرمانهم من دخول الامتحان.. وفي حالة انتشار الفوضي في إحدي اللجان الامتحانية بسبب هذه البلطجة فـإنه سيتخذ إجراء فوري بإعادة الامتحان مرة أخري.
وفي جامعة حلوان أوضح الدكتور محمد النشار نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب ان امتحانات نهاية العام بالجامعة ستبدأ يوم12 يونيو المقبل ولذلك إدارة الجامعة قررت البدء بتعيين260 رجل أمن مدنيا كمرحلة أولي بعد الاعلان عن احتياجها لمسئولي أمن لحراسة الجامعة ومنشآتها وطلابها.. مؤكدا أن الهدف من التعيين هو ضمان الولاء والانضباط والألتزام بقرارات الجامعة بدلا من أن تتم الأستعانة بإحدي شركات الأمن الخاصة.
كما أكد النشار أنه تم تأمين مباني المدن الجامعية للطالبات ببوابات حديدية لحمايتهم بالأضافة إلي التفتيش الدوري من خلال مسئولي المدن عن وجود أي أسلحة غير مصرح بوجودها داخل المدن وتحويل من يصطحبها الي التحقيق مع منعه من الاستمرار في الاقامة داخل المدينة الجامعية.
وأوضح أن هناك تجاوزات ومخالفات معتادة كحالات الغش الفردي أو الجماعي ويتم التعامل معها من خلال تحويل مرتكبيها الي التحقيق الفوري وإذا ثبتت الأدانة تطبق عليهم لائحة الجزاءات التي تقر بفصلهم من الجامعة, وهناك تجاوزات غير معتادة وهي التي تقع تحت طائلة قانون البلطجة والشغب وهنا يقوم رجال الشرطة بتسليمهم الي رجال القوات المسلحة للتعامل معهم.