استعدادا للكونفدرالية : « تي شيرت » جديد للنادي المصري بتصميم 3 شباب من بورسعيد .. لوجو رقم " 53 " على الفانلات لتخليد ذكري الـ 53 شهيد

كتب / موقع فيتو 2017-09-08 14:59:31

كتبت : زيزي ابراهيم

من المعرف أن جمهور بورسعيد عاشق لكرة القدم ، ويمثل النادي المصري لهم قصة عشق وانتماء لا تنتهي، تجسدت تلك المشاعر في ثلاث شباب من مصممي الجرافيك ببورسعيد ، قرروا ترجمة عشقهم للنادي المصري ، بتصميم زي لفريقهم .

التقينا بالشباب وهم يعملون على أجهزة الحاسوب الشخصية الخاصة بهم ، وتضيء الشاشة أمامهم ببرامج تصميم معقدة وعليها صورة تيشيرت أخضر اللون وهو اللون الخاص بالنادي المصري .

سبب الفكرة
* يقول "محمود جوان" ذو الـ 16 عاما ، طالب في الصف الثاني الثانوي : " نحن الثلاثة متدربون ومعتمدون من شركة أدوبي في التصميم والجرافيك ، وقررنا توظيف كل ما تعملناه في تصميم تيشيرت وشورت وجوراب للنادي المصري".
واستكمل : "جاءت لنا الفكرة لأن زي النادي المصري لم يشهد أي تطوير منذ فترة ، فقررنا عمل تصميم مقترح جديد له يتناسب مع تاريخه العريق والمستوى الفني المتميز الذي ظهر به لاعبيه في كل المباريات التي خاضها في الفترة الأخيرة " .

مجلس إدارة النادي
وتابع محمد الأتربي ، 18 عاما ، في الصف الثالث الثانوي "جمعنا كل مقترحاتنا للوصول إلى أفضل شكل نهائي للتصميم ، واستغرق العمل والتفكير حتى الوصول إلى الشكل النهائي نحو خمسة أسابيع من العمل المستمر".
واستكمل : " عقب ذلك تواصلنا مع الدكتور على الطرابيلى عضو مجلس إدارة النادي المصري والمتحدث الإعلامي باسم النادي ، وقدمنا له مقترح التصميم ، ورحب بالفكرة بشكل كبير ، كما تواصلنا مع عضو النادي على البربري والذي شجعنا أيضا " .

الكونفدرالية
وأوضح ثالث عضو في الفريق " يوسف خالد " ، ذو الـ15 عاما ، في الصف الثالث الإعدادي : " نحن نحلم أن يرتدي فريق النادي المصري الزي الخاص بتصميمنا في بطولة الكونفدرالية القادمة التي سيخوضها ، ونتمنى أن يحرز مراكز مراتب متقدمة في البطولات المقبلة " .

لوجو للشهداء
واتفق الثلاثة شباب على وضع لوجو رقم " 53 " على تيشيرات اللاعبين والحارس في التصميم المقترح لزي المصري ، وذلك لتخليد ذكري الـ 53 شهيد الذين استشهدوا في الأحداث المعروفة إعلاميا بأحداث سجن ومديرية أمن بورسعيد والتي كانت في أعقاب الحكم في قضية استاد بورسعيد