.. مازل التحقيق مستمرا : " حرامي " ينتحل صفة " طبيب " ويجري أشعة علي مرضى " الأميري " ويصطحب سيدة إلى سكن الأطباء لسرقتها

كتب / متابعات 2017-06-28 15:46:47

تواجه مهنة الطبيب كارثة منح التراخيص العشوائية في ظل غياب الرقابة من وزارة الصحة ، لا سيما بعد وقوع العديد من الضحايا لأطباء مزيفين .

.. ففى مستشفى بورسعيد العام ( الأميري ) ، وكما نشر موقع البوابة .. انتحل حرامي صفة طبيب وفحص المرضى بالمستشفى العام وارتدى زى الطبيب وقام بإجراء الأشعة للمرضى إلى أن شك بعض المرضى في ذلك الطبيب لعدم رؤيتهم له في المستشفى، وكانت حجته أنه أول يوم له يعمل كطبيب تخدير بالمستشفى .

وأكد مدير مستشفى بورسعيد العام دكتور شريف أبو جندي صحة كل هذا الكلام ، وأرجع الحادث إلى التقصير الأمني وقاموا بالتحقيق في الواقعة وفحص محتوى كاميرات المراقبة التي أكدت صحة روايتها وقد تعرف الشهود على المتهم ، الذي تبين أنه اصطحب سيدة إلى الدور السادس ، حيث سكن الأطباء كي يتمكن من سرقتها بعد محاولته الفاشلة لاختطاف طفلها .

وأكد مدير مستشفى بورسعيد أن كافة الأدلة تم تحويلها إلى النيابة لتتم محاسبة هذا الشخص ، وأكد أن المستشفى متعاقد مع شركة أمن خاصة مهمتها الحفاظ على أمن المنشأة وكذلك أمن المتواجدين بالمكان، وتم تحويلهم إلى الشئون القانونية بعد هذا التقصير .