" الغضبان " : مشروع إنشاء أنفاق بورسعيد اعجاز هندسي عالمي .. وبدء انتاج الغاز الطبيعي من حقل " ظهر " وتطوير الميناء الغربي نهاية 2017

كتب / عبد الفتاح حافظ 2017-04-22 19:34:55

أكد المحافظ اللواء عادل الغضبان أن ما يجري بمنطقة الانفاق جنوب وشرق بورسعيد , هو اعجاز العالم هندسي وبشري سيتحدث عنه العالم مستقبلا , وذلك بعد نجاح عمال مصر في تحويل التربة بشرق بورسعيد من رخوة لا تستطيع تحمل مرور المعدات الثقيلة عليها الي أرض صلبة تستعد لاستقبال المصانع ذات المعدات الثقيلة والكيانات الصناعية بمحتلف أنواعها .

وأضاف " الغضبان " الي أنه منذ تدشين الرئيس عبد الفتاح السيسي مشروع تنمية شرق بورسعيد , تحولت المنطقة بالكامل الي خلية نحل من أجل انجاز كافة المشروعات قبل موعدها المحدد حيث تم الانتهاء حاليا من ترفيق 4 مليون متر مربع من المرحلة الأولي للمنطقة الصناعية التي تبلغ مساحتها 16 مليون مترا مربعا , الي جانب تجاوز مراحل انشاء الأرصفة المينائية كافة المعدلات المتعارف عليها , بالاضافة الي أن منطقة غرب بورسعيد ستشهد نهاية العام الحالي , بدء انتاج الغاز الطبيعي من حقل " ظهر " , وستبدأ أيضا مرحلة تطوير ميناء الغربي بما ينعكس علي معدلات تداول الحاويات وميكنة الأعمال علي الأرصفة وزيادة مساحاتها وأعماقها  .

جاءت تصريحات المحافظ عادل الغضبان خلال مشاركته محمد سعفان وزير القوي العاملة افتتاح الملتقي الأول للسلامة والصحة المهنية في مجال الإنشاءات ، الذي يقام بالتعاون مع اتحاد شركات المقاولون العرب وأوراسكوم للإنشاءات ، والقائمين على مشروع إنشاء أنفاق بورسعيد .. فيما أكد " سعفان " علي أن الملتقى يهدف الي نشر وتعزيز وتعميق ثقافة السلامة والصحة المهنية وتأمين بيئة العمل ، وتضمين خدمات السلامة والصحة المهنية فى إدارة المشروعات التنموية والأنشطة الاقتصادية الجديدة , وكذلك إلي تقييم مخاطر وخطة الطوارئ بمشروع إنشاء الأنفاق ببورسعيد، وتنمية المهارات الفنية والعلمية لجهاز السلامة بالمشروع  .