علي هامش احتفالات رأس السنة: أمن بورسعيد يرفع درجة الاستعداد للحالة ( ج ).. والمرور يغلق الشوارع المؤدية للكنائس.. والكشافة تفتش المصلين

كتب / محمد عبد الفتاح 2016-12-31 12:17:18

أكد مصدر أمني أن مديرية أمن بورسعيد أتمت استعداداتها لتأمين احتفالات الأخوة المسيحيين بعيد رأس السنة الميلادية , وأداء الصلوات حتي منتصف الليلة اليوم – السبت – والتأكييد علي القيادات الكنائسية بوضع بوابات الكشف عن المعادن والمفرقات علي مداخل الكنائس المنتشرة بأحياء بورفؤاد والشرق والعرب والزهور .

.. وأضاف المصدر في تصريحاته أن اللواء صلاح زكي مدير أمن بورسعيد , أصدر أوامره برفع درجة الاستعدادت بين قواته الي المرحلة ( ج ) , لتكون جاهزة للتعامل مع أية عناصر تنتوي تعكير صفو احتفالات أقباط مصر بأعيادهم , والتي تستمر حتي ليلة السابع من يناير المقبل , مشيرا الي أن ادارة مرور بورسعيد وضعت خطة لتسيير المركبات بشوارع بديلة في الأوقات التي سيتم غلق الممرات المؤدية الي الكنائس سواء كانت شوارع رئيسية أو جانبية .. وناشد المصدر قائدي السيارات بأنواعها عدم ترك سياراتهم الي جوار الكنائس , وتجنب المرور بالشوارع المؤدية اليها كلما أمكن منعا للتكدس , كما سيبدأ قسم المفرقعات بادارة الحمياة المدنية عمله , منذ الساعات المسائية الأولي , بالمرور علي محيط الكنائس للتأكيد خلوها من أية أجسام غريبة أو عبوات تفجيرية .  

من جانبه أبدي القمص بولا سعد وكيل مطرانية بورسعيد ، امتننانه للروح التي تسود بين شعب الكنيسة وأخوانهم المسلمين من الأصدقاء والجيران والزملاء علي أرض بورسعيد الباسلة , موضحا أن الكنيسة استعدت لاستقبال المصلين في عيد الميلاد وحضور قداس رأس السنة , رغم غياب جميع مظاهر الاحتفالات حدادًا على شهداء الكنيسة البطرسية ، وأكد " بولا " أن الكنيسة تقوم بنشر ما يسمى لجان الكنائس للتأكد من هوية المترددين على الكنيسة الى جانب أعضاء فرق الكشافة بالكنيسة , والذين سيقومون بدورهم في تفتيش أغراض المترددين .